Logo
أخبار الاقتصاد   |  
‏تنويه هام: للأخوة الصناعيين الذين حصلوا على مهمات ‏لتسهيل حركة العمال والسيارات من دمشق إلى ريف دمشق وبالعكس        غرفة صناعة دمشق وريفها تقوم بإنشاء صندوق التكافل الصناعي للحد من تأثير النتائج السلبية لفايروس كورونا        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر تعميم بالإجراءات اللازمة لنقل العمال و المتضمن أيضاً الرقم الساخن للاتصال في حال مطالبة أي جهة لكم بإغلاق المنشآت أو وجود أي عرقلة في المواصلات أو العمل وذلك ضمن الاجراءات الاحترازية لمكافحة فايروس كورونا        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر التعميم رقم 38 الخاص باستمرار العمل في كافة المنشآت الصناعية على اختلاف أنواعها لضمان عدم توقف العملية الإنتاجية أياً كانت الظروف في دمشق وريف دمشق        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر تعميم باتخاذ كافة إجراءات الوقاية للعمال والإداريين في بيئة العمل من توفير الكمامات والقفازات الواقية والكحول الطبي والمواد المعقمة والتأكد من صحة العاملين لديكم بشكل دوري وتحت طائلة المسؤولية بإغلاق المنشآت في حال عدم الالتزام بإجراءات الوقاية        اعتمدت رئاسة مجلس الوزراء خطة وزارة الصحة بالتنسيق مع الوزارات الأخرى للستة أشهر المقبلة للتصدي لفيروس كورونا        أصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عاطف النداف قراراً قضى بموجبه تشكيل لجنة خاصة لتحديد الأسعار في جميع المحافظات        صرح رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها بأن الغرفة تعمل على إحصاء كل المنشآت التي تعمل على إنتاج المواد التي يحتاجها المواطنون للوقاية من فايروس كورنا        تشكيل لجنة خاصة للتواصل مع المعامل المنتجة للمعقمات والمنظفات بهدف معرفة التكلفة الحقيقية لهذه المنتجات       

لجنة الاسمدة والمبيدات والأدوية البيطرية تعقد اجتماعها الأول في مقر الغرفة برئاسة الأستاذ محمد أكرم الحلاق

عقدت لجنة الاسمدة والمبيدات والأدوية البيطرية اجتماعها الأول في مقر غرفة صناعة دمشق وريفها برئاسة الأستاذ محمد أكرم الحلاق عضو مجلس الإدارة رئيس القطاع الكيميائي بحضور الأستاذ حسام عابدين عضو مجلس الإدارةعضو مكتب الغرفة.

حيث أكد الحلاق خلال الاجتماع على أن فترة الحرب على سورية خلفت عديد المشكلات على كافة المجالات حيث شملت الصناعة والزراعة وغيرها وبالرغم من زوال هذه الحرب إلا أنه مازالت تعيق النشاط الاقتصادي وتُعطل بشكل كبير الإنتاج الصناعي وأعتبر أن المرحلة القادمة أصعب من التي كانت فيها وذلك بسبب تشديد الحصار الاقتصادي والذي يزيد من المشاكل لذلك تسعى الغرفة بشكل دائم لإيصال صوت أصحاب الشأن لرئاسة الحكومة لاتخاذ كافة التدابير التي من شأنها أن تعيد وتسرع من الانتاج.

وانتخبت اللجنة خلال الاجتماع رئيساً وأعضاءً لها حيث سمي كل من السادة ياسر حلباوي رئيساً للجنة، محمود الكوري نائباً لرئيس اللجنة، د. رضوان عابدين أميناً للسر، محمد أنور قباني وأحمد الحمصي أعضاءً في اللجنة.

بدورهم السادة الصناعيين تحدثوا عن المعاناة الكبيرة والإحباطات التي تعانيها صناعة الأسمدة الزراعية وعدم تجاوب الجهات الحكومية مع مطالب صناعيي الأسمدة ومنعهم من استيراد المبيدات الزراعية بالإضافة إلى ربط مهام وزارة الصحة مع وزارة الزراعة.

اشتكى السادة أعضاء اللجنة من موضوع سلوك بعض الجهات المعنية في مرفئ اللاذقية مع البضائع المصدرة مما يشكل استفزاز للصناعي أثناء تصدير منتجاته، والحد من استيراد الأسمدة وضرورة تقييد استيراد الاسمدة كون الصناعة المحلية تكفي حاجة البلد.

وناقش الاجتماع موضوعات أخرى منها العمولات المصرفية ومشكلة الرسم القنصلي مع الغرامات وارتفاع الرسم القنصلي على البضائع المستوردة، وضرورة معالجة وثائق ومستندات الاستيراد بالنسبة للمواد الأولية للأدوية البيطرية، التشاركية في إصدار القرارات الحكومية ووجود رأي لغرفة الصناعة في هذه القرارات.

إعادة النظر في موضوع الترفيق الأمني ضمن المحافظات الآمنة وذلك لسهولة العمل والتنقل ونقل المواد الأولية والبضائع بين المحافظات السورية.

وطالب أصحاب المعامل المتضررة بتوجيه كتاب إلى وزارة الزراعة لمنحهم مدة سنتين لإعادة ترميم منشآتهم واستبدال خطوط انتاجهم والسماح لهم بالتصنيع لدى الغير.

 

غرفة صناعة دمشق وريفها / المكتب الاعلامي

 

-----------------------------------------------------------------

لمشاهدة المزيد من صور هذا الخبر ولمعرفة المزيد عن نشاطات وأخبار الغرفة يمكنكم زيارة صفحتنا على الفيس بوك بالضغط هنا

ابقى على تواصل
اشترك في القائمة البريدية