Logo
أخبار الاقتصاد   |  
غرفة صناعة دمشق وريفها تقوم بإنشاء صندوق التكافل الصناعي للحد من تأثير النتائج السلبية لفايروس كورونا        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر تعميم بالإجراءات اللازمة لنقل العمال و المتضمن أيضاً الرقم الساخن للاتصال في حال مطالبة أي جهة لكم بإغلاق المنشآت أو وجود أي عرقلة في المواصلات أو العمل وذلك ضمن الاجراءات الاحترازية لمكافحة فايروس كورونا        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر تعميم باتخاذ كافة إجراءات الوقاية للعمال والإداريين في بيئة العمل من توفير الكمامات والقفازات الواقية والكحول الطبي والمواد المعقمة والتأكد من صحة العاملين لديكم بشكل دوري وتحت طائلة المسؤولية بإغلاق المنشآت في حال عدم الالتزام بإجراءات الوقاية        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر التعميم رقم 39 الخاص بعملية نقل العمال إلى المصانع ضمن الاجراءات الاحترازية لمكافحة فايروس كورونا        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر التعميم رقم 38 الخاص باستمرار العمل في كافة المنشآت الصناعية على اختلاف أنواعها لضمان عدم توقف العملية الإنتاجية أياً كانت الظروف في دمشق وريف دمشق        اعتمدت رئاسة مجلس الوزراء خطة وزارة الصحة بالتنسيق مع الوزارات الأخرى للستة أشهر المقبلة للتصدي لفيروس كورونا        أصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عاطف النداف قراراً قضى بموجبه تشكيل لجنة خاصة لتحديد الأسعار في جميع المحافظات        انخفضت أسعار الذهب عالميا اليوم كما واصلت أسعار النفط تراجعها        صرح رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها بأن الغرفة تعمل على إحصاء كل المنشآت التي تعمل على إنتاج المواد التي يحتاجها المواطنون للوقاية من فايروس كورنا        تشكيل لجنة خاصة للتواصل مع المعامل المنتجة للمعقمات والمنظفات بهدف معرفة التكلفة الحقيقية لهذه المنتجات       

برئاسة الأستاذ محمد أكرم الحلاق رئيس القطاع الكيميائي عقد اجتماع للجنة المنظفات والصابون والملمعات

أشار رئيس القطاع الكيميائي في غرفة صناعة دمشق وريفها الأستاذ محمد أكرم الحلاق إلى الضغوطات الكبيرة التي يواجهها الصناعيون في هذه الفترة في ظل العقوبات الاقتصادية على سورية وآخرها قانون سيزر الأمريكي الذي بهدف إلى زيادة الحصار وتطبيق الخناق على الشعب السوري بالدرجة الأولى.
جاء ذلك خلال ترأسه اجتماعاً للجنة المنظفات والصابون والملمعات الذي عقد في مقر الغرفة بحضور الأستاذ محمد أيمن مولوي نائب رئيس القطاع الكيميائي والسادة رئيس وأعضاء اللجنة.
ودعا أعضاء اللجنة إلى الاستمرار بالإنتاج والعمل رغم كل الظروف، فالصناعي السوري أثبت قدرته على تحمل الصعوبات خلال سنوات الحرب.
وناقش الاجتماع جدول أعمال اللجنة الذي تضمن الحديث عن تعديل المواصفات القياسية السورية والقرار 944 الخاص بمنح إجازات الاستيراد وآثاره على الصناعيين كما تم التأكيد على ضرورة تسهيل نقل المواد الأولية بين المصانع لتسهيل عملية الإنتاج بالإضافة إلى الدعوة للمشاركة بالمعارض الخارجية والاهتمام بها كونها من أهم عوامل فتح أبواب التصدير إلى الخارج وخاصة معرض بيوتي دبي الذي سيقام خلال شهر أيار في العام القادم.

 

 

ابقى على تواصل
اشترك في القائمة البريدية